سياسة الشرق الأوسط تقتحم أولمبياد “ريو 2016”

السياسة في الشرق الأوسط تقتحم صالة الجودو في أولمبياد ” ريو 2016″ بعدما رفض لاعب الجودو المصري إسلام الشهابي مصافحة نظيره الإسرائيلي أرو ساسون في المباراة التي جمعت بينهما الجمعة الماضية ضمن منافسات الجولة الأولى في الدورة الأولمبية الحالية بعد هزيمته بأقل مجهود 100- صفر، ما جعله موضع استهجان الجمهور في اللقاء الذي لم تتجاوز مدته الدقيقة ونصف دقيقة.

هكذا علقت صحيفة ” تليجراف” البريطانية على معاقبة الشهابي بمغادرة دورة الألعاب الأولمبية الحالية على ما بدر منه من سلوك رأته اللجنة الأولمبية الدولية ” غير لائق” ويمثل خرقًا لـ ” قواعد اللعب النظيف” و”روح الصداقة.”

 وقالت الصحيفة: اللاعب المصري وهو سلفي متشدد تعرض لضغوط شديدة من الإسلاميين المتعصبين على وسائل التواصل الاجتماعي وأيضا من النقاد على شاشات التلفاز والذين طالبوه بعدم المشاركة في المباراة.

وأقرت اللجنة الأولمبية الدولية أن قواعد لعبة الجودو لا تلزم اللاعبين بالمصافحة، لكنها ذكرت أن سلوك الشهابي جاء متناقضا مع ” قواعد اللعب النظيف.”

وأصدرت اللجنة بيانا أدانت في سلوك اللاعب المصري وأعلنت معاقبته بإعادته إلى مصر، وجاء نص البيان:”  رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية أصدر بيانًا يؤكد فيه احترامه لكافة اللاعبين وكافة الدول في دورة الألعاب الأولمبية.”

وأضاف البيان:” واعتبرت اللجنة التأديبية أنَّ هذا السلوك الذي بدر من اللاعب المصري إسلام الشهابي في نهاية المباراة جاء مخالفًا لقواعد اللعب النظيف وروح الصداقة الذي تجسده القيم الأولمبية.”

وتابع البيان: “بالإضافة إلى توجيه اللوم إليه، طالبت اللجنة التأديبية اللجنة الأولمبية المصرية بضمان تدريب كافة اللاعبين المصريين على احترام القيم الأولمبية قبل المجيء إلى الدورات الأولمبية.”

وأضافت الصحيفة أن ساسون المصنف الخامس على العالم تغلب على اللاعب المصري الذي رفض من جانبه أن يصافحه في خطوة اعتبرتها السلطات المنظمة لرياضة الجودو أنها تمثل خرقا واضحا لسلوكيات اللعبة.

كان حكم المباراة قد اضطر لاستدعاء الشهابي وألزمه بالانحناء، غير أنَّ الأخير اكتفى أيضًا بتنكيس رأسه وبسرعة.

وعادة ما ينفذ لاعبو رياضة الجودو تقليدًا متبعًا يقومون فيه بالانحناء أو المصافحة بالأيدي في بداية ونهاية المباراة، كعلامة على الاحترام في رياضة الدفاع عن النفس اليابانية.

وتعرض الشهابي لضغوط نفسية هائلة قبل المباراة سواء من أنصار التيار الإسلامي أو الأصوات القومية في مصر والتي طالبته جميعها بعدم المشاركة في لقاء طرفه لاعب ينتمي للكيان الصهيوني.

وكتب أحد المتابعين الغاضبين على موقع التدوينات المصغر ” تويتر”:” هتحرج نفسك لو خسرت. حتحرج بلد بحالها .”

وأضاف:” مش عاوزين نفكر في إيه اللي ممكن يحصل لو خسرت قدام الإسرائيلي. الفوز مش هينفعك بحاجة. وإزاي تتعاون مع دولة قاتلة؟”

وحذر الإعلامي معتز مطر، إسلام الشهابي، من مواجهته لاعبا إسرائيليا في دورة الألعاب الأولمبية في البرازيل، قائلا: محدش حينفعك واوعى السكينة تسرقك ومتخليش اللى حواليك أو انت تضحك على نفسك وتقول حلاعب البطل الإسرائيلي وأهزمه ومصر حتفرح.. لأ مصر بتبكي وبتحزن”.

وأضاف مطر خلال برنامج “مع معتز ” المذاع على قناة الشرق مساء الأربعاء الماضي-  قائلا: “يا شهابي اوعى السكينة تسرقك يا شهابي ما دايم إلا وجه الله.. يا شهابي السيسي زائل وأوعى تلعب مع الإسرائيلي”.

لكن هشام حطب، رئيس اللجنة الأولمبية المصرية نسبت إليه صحيفة ” المصري اليوم” المصرية المستقلة قوله إن الشهابي لن ينسحب من المباراة، مردفا” إسلام سيعلب المباراة بدون أي مشاكل.”

وتعد مصر أول بلد عربي يوقع على معاهدة سلام ويطبع العلاقات مع إسرائيل بعد عقود من الحرب.

المصدر

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s