بعد فتح قنصلية لها في أبو ظبي.. الإمارات تشارك إسرائيل أول تدريب عسكري

سعد عبدالمجيد – إيوان24

في تطور “تطبيعي” جديد بين دولتي الإمارات وإسرائيل في أعقاب ذكر صحيفة هآرتس الإسرائيلية 27 نوفمبر الماضي، أن الإمارات وإسرائيل اتفقتا على فتح ممثلية إسرائيلية في أبو ظبي، كشفت نفس الصحيفة أن الإمارات ستشارك إسرائيل في أول تدريب عسكري مشترك يجرى في الولايات المتحدة.

وقالت هآرتس إن مناورة عسكرية واسعة مرتقبة ستجري في الولايات المتحدة، يشارك فيها سلاح الجو الإسرائيلي إلى جانب الإماراتي والباكستاني والإسباني، ما يعد أول تعاون عسكري بين الإمارات وإسرائيل.

وقد رفض الجيش الإسرائيلي التعليق على مشاركة دولة عربية وأخرى إسلامية في تمرين عسكري إلى جانب إسرائيل، كما لم يصدر أي تعليق رسمي من الإمارات العربية المتحدة عن هذا التدريب العسكري المشترك، ومغزاه التطبيعي بعد السماح بوجود قنصلية اسرائيلية في ابو ظبي.

وقالت “هآرتس” العبرية أمس الأربعاء، أن مناورة “العلم الأحمر” Red Flag التي ستجري في ولاية نيفادا الأمريكية بعد حوالي أسبوعين، ستتم بمشاركة سلاح الجو الباكستاني والإماراتي والإسباني والإسرائيلي.

ورغم أنّ الإمارات العربية المتحدة، لا تربطها بإسرائيل أية علاقات معلنة، وتحظر على حاملي الجوازات الإسرائيلية دخول أراضيها، إلا أنّ موقع ويكيليكس نشر العام الماضي، وثائق عدة عن تعاون بين أبو ظبي وتل أبيب في مجالات مختلفة.

وأضافت “هأرتس” أن الجيش الإسرائيلي سيرسل إلى هذه المناورات طائرات حربية من طراز “اف 16″، وطواقم جوية وبرية، مشيره لامتناع الناطق العسكري الإسرائيلي عن الإجابة على سؤالها حول طبيعة التعاون العسكري الاسرائيلي مع الإمارات أو باكستان.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول في الجيش الإسرائيلي قوله “إن سلاح الجو يتدرب بشكل دائم في اسرائيل وخارجها من أجل الحفاظ على قدراته العسكرية لمواجهة مختلف التصورات، ومناورة العلم الأحمر هي تدريب نوعي ومميز، من هذا النوع”.

وأشارت إلى أن سلاح الجو الإسرائيلي يستعد منذ عدة أشهر للمشاركة في التدريبات التي تشمل رحلة طويلة لطائرات سلاح الجو الاسرائيلي من تل أبيب وحتى قاعدة سلاح الجو الأمريكي “نيليس” في ولاية نيفادا، تتخللها عدة محطات توقف والتزود بالوقود في الجو.

وهذه هي السنة الثانية على التوالي التي يشارك فيها سلاح الجو الإسرائيلي في تدريب “العلم الأحمر” الذي يشمل تقسيم الطواقم المشاركة الى فريقين “احمر” و”أزرق” يخوضان معارك جوية، ولا يعرف هل سيشارك الطيران الاسرائيلي والاماراتي في فريق واحد ضد الاخرين أم في معاركة منافسة.

وكان الجيش الإسرائيلي قد شارك العام الماضي في مناورة “العلم الأحمر” إلى جانب سنغافورة والأردن والولايات المتحدة، تم خلالها التدرب على اعتراض طائرات، مهاجمة اهداف وانقاذ طيارين وعمليات جوية تحت تهديد بطاريات الصواريخ أرض – جو، ولكن هذه المرة تشارك الامارات لأول مرة.

وبحسب صحف أجنبية، قامت الطائرات الإسرائيلية في العام الماضي بتزويد الوقود للطائرات الأردنية في الجو، أثناء الرحلة إلى الولايات المتحدة، ويعتقد أن هذا سيتكرر هذا العام.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s